استقطبت "دوكاب"، الشركة الرائدة في مجال صناعة الكابلات الكهربائية عالية الجودة ومنتجاتها في منطقة الشرق الأوسط والتي تمتلك سجلاً حافلاً بالإنجازات في دولة الإمارات العربية المتحدة، ما يزيد عن 105 شاباً و شابة من مواطني الدولة خلال مبادرتها لتوظيف الكفاءات الإماراتية التي أقيمت في الفترة من 12 إلى 14 سبتمبر الجاري في مقر الشركة الرئيسي بدبي.

 وجاءت هذه المبادرة ضمن استراتيجية الشركة الرامية إلى تعزيز جهود التوطين و دعم الكفاءات من الطلبة لاستكمال دراساتهم الجامعية في التخصصات الهندسية، فضلاً عن  استعراض الفرص الوظيفية التي تقدمها لهم.

وأسفرت مبادرة التوظيف عن قيام "دوكاب" بتقديم فرص توظيفية لـعدد من المتقدمين المواطنين، وإدخال مجموعة من الطلاب ضمن برنامج المنح الدراسية الذي تقدمه الشركة للطلاب المواطنين الدارسين في مختلف التخصصات الهندسية و التي تتلائم مع طبيعة عمل الشركة. كما أتيحت للخريجين الإماراتيين فرصة التقدم إلى برنامج تدريب الخريجين في الشركة الذي يتضمن فرص عمل في المجالات التقنية وغير التقنية.

وفي هذا السياق قالت منى محمد فكري، المدير العام للموارد البشرية لدى "دوكاب": "نحن سعداء للغاية بالإقبال الكبير الذي شهدناه على مبادرتنا للتوظيف، مما يعكس حرص جيل الشباب من أبناء الدولة على لعب دور حيوي في مسيرة التنمية في الدولة عبر قطاعات متعددة. ونحن نركز دائماً على تطوير المواهب الشابة وتدريبها وصقلها، ونسعى من خلال برامجنا للمنح الدراسية وتدريب الخريجين إلى التطوير والنهوض بمستقبل النمو الصناعي في الدولة. ونتطلع إلى العمل عن كثب مع المستفيدين من المنح الدراسية والمتدربين الخريجين لنوفر لهم مساراً مهنياً يعود عليهم بالنفع والفائدة والقيمة في حياتهم".

ويتضمن سعي "دوكاب" للوصول إلى الشباب من مواطني الدولة الراغبين في متابعة حياتهم المهنية في المجالات التقنية والتصنيع، مبادرات أخرى مثل المشاركة في فعاليات التوظيف التي تقيمها المؤسسات التعليمية، بالاضافة الى المشاركة الفعالة في معارض التوظيف المختلفة في الدولة. وما زالت الشركة ملتزمة ببرنامج "أبشر" للتوطين و الذي أطلقته حكومة دولة الامارات العربية المتحدة و التي تدعم رؤية الامارات 2021 ، حيث تضم حالياً ما يزيد عن 22.5 % من المواطنين بين قوتها العاملة.