تنظم لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بالتعاون مع وكالة الصحافة الفرنسية، معرض الصور الفوتوغرافية " الثابت والمتحوّل فوق الرمال ... " ، وذلك خلال فعاليات الدورة القادمة من المعرض الدولي للصيد والفروسية (أبوظبي 2015) التي تُقام خلال الفترة من 9 ولغاية 12 سبتمبر الجاري في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية رئيس نادي صقاري الإمارات.

ويوثق المعرض لمختلف جوانب الحياة في دولة الإمارات من خلال عدسات مصوّري وكالة الصحافة الفرنسية، عبر العديد من أجمل الصور التي بثّتها الوكالة على مدى السنين الماضية وحصدت جوائز عالمية، من صور للحياة البرية والبحرية القديمة والحديثًة التى تحكي ماضي وحاضر دولة الإمارات العريق، وسمات الحياة الاجتماعية الإماراتية وجمالياتها.

وأعربت وكالة الصحافة الفرنسية عن سعادتها البالغة بالمشاركة في سرد قصص رائعة عن الإمارات من خلال المعرض، حيث التقطت عدسة مصوّري وكالة فرانس برس "المتحوّل"فوق الرمال، وانتقال أبوظبي ودولة الإمارات إلى عصر الحداثة، إلا أنها التقطت أيضاً "الثابت" في حياة المواطنين، وتمسّكهم الصلب بثقافتهم وعاداتهم وتقاليدهم، تلك الثقافة التي ارتبطت بالبداوة وانتقلت شفهيّا طوال قرونٍ بين الأجيال بحكم  التنقّل والترحال.

ويوثق المعرض للعشرات من المماراسات التراثية والأنماط التعبيرية مثل تربية الإبل والصقارة والشعر النبطي والتغرودة والعيالة وغيرها، حيث ما زال الإماراتيّون يروون قصصهم ليس لأبنائهم وبناتهم فقط، بل للعالم بأسره.

كما يوثق معرض الصور للعديد من فعاليات لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، كمهرجان الظفرة ومهرجان ليوا للرطب ومهرجان الغربية للرياضات المائية، ومهرجان الصداقة الدولي للبيزرة، وبرنامجي "شاعر المليون" و "أمير الشعراء".

وأكد السيد عبدالله بطي القبيسي مدير معرض أبوظبي الدولي للصيد والفروسية أنّ أهمية مشاركة "وكالة فرانس برس" تكمن في إطار تعريف الأجيال الحاضرة والشباب بتراث أجدادهم، وكفاحهم الطويل من أجل بناء وطن عزيز شامخ، تقطف هذه الأجيال حالياً ثمار ما زرعه لهم الأجداد والآباء، وبما يعكس الانتماء والاعتزاز والفخر بهوية الوطن، وما يزخر به التراث الإماراتي من تنوع وأصالة وعراقة.

وأوضح أنّ جميع الصور المعروضة على جدران جناح اللجنة من قبل "وكالة فرانس برس" لاقت إقبالاً شديداً من قبل الجمهور الإماراتي والعالمي الذي أبدى إعجابه بما شاهده من لوحات تراثية جسدت عراقة الماضي للأجداد.

وقال كريستيان شيز، مدير منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في "وكالة فرانس برس": "إنّه على الرغم من جميع ما تمّ مشاهدته وتغطيته في "وكالة فرانس برس" من تحوّلات مذهلة عاشتها دولة الإمارات العربية المتحدة خلال السنوات الماضية، إلا أنهم حظوا بفرصة التقاط صور تظهر الأمور التي لم تتغير في المجتمع الإماراتي المتمسك بثقافته وتقاليده، إضافة لفرصة نشر هذه الصور في العالم بأسره".

كما أكد رينيه سلامه، مدير منطقة الخليج واليمن في "وكالة فرانس برس"، "أن معرض الصور الذي تقدمه "وكالة فرانس برس"، من خلال مشاركتها بمعرض الصيد والفروسية لعام 2015، يAnchorشرح بصوره البالغة الإتقان، القصص اليومية للإماراتيين ونمط أسلوب حياتهم التراثي الأصيل بعيداً عن الصور النمطية للأبراج الشاهقة والفنادق الفخمة ".