اختتم مجلس دبي الرياضي فعاليات الموسم الثاني من برنامج "غرس" لتعزيز القيم السلوكية للرياضيين الذي أطلقه بداية الموسم الرياضي 2013-2014 في أندية دبي بهدف إعداد الشاب الرياضي وتحصينه ضد المخاطر وإكسابه القيم والسلوكيات الإيجابية والمهارات الحياتية التي تسهم في بناء شخصيته ليكون مواطناً صالحاً نافعاً لنفسه وأسرته ومجتمعه.

وقال سعيد محمد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي : "سعى مجلس دبي الرياضي من خلال تنظيم هذا البرنامج إلى غرس القيم والسلوكيات الحميدة التي نشأنا وتربينا عليها منذ الصغر في قلوب الرياضيين والرياضيات الناشئين الذين نعتبرهم بذرة المستقبل التي يجب أن نحميها ونرعاها من كل السلوكيات الغريبة التي ترد علينا من الخارج، ولأن هؤلاء الرياضيين يتعرضون يومياً إلى مشتتات مليئة بشوائب العصر الحديث، فمن الواجب علينا أن نضعهم نصب أعيننا ونملأ حياتهم بكل ما هو مفيد وصالح من خلال تطوير بيئة الأندية الرياضية بدبي لتكون خالية من السلوكيات السلبية حافزة وداعمة للقيم والسلوكيات الإيجابية تعزيزاً للدور التربوي والوظيفة الاجتماعية للنادي الرياضي، كما نعمل من خلال هذا البرنامج على إكساب هؤلاء الرياضيين المهارات الحياتية التي تسهم في بناء شخصياتهم، ليخرج إلينا جيلاً قادراً على قيادة المجتمع بالأخلاق الحميدة".

ابن غليطة: غرس يعزز السلوكيات الإيجابية

أشاد مروان بن غليطة رئيس مجلس إدارة نادي النصر بالبرنامج مؤكدا أنه يقوم بتحقيق أهداف سامية تساهم بتحصين شباب الوطن وتعزيز السلوكيات الإيجابية لديهم، وذلك من خلال المبادرات والمحاضرات وورش العمل التي نظمت على مدار الموسم الرياضي، كان لها أثر كبير في دعم النشاطات المجتمعية التي تقوم بها الأندية في هذا المجال، ووحدت الجهود للارتقاء نحو الغايات التي تتطلع إليها القيادة الرشيدة للاستثمار في شبابنا، وتسخير طاقاتهم نحو خدمة مجتمعهم ووطنهم.

علي عمر: البرنامج قائم على خطة عمل متكاملة

وقال علي عمر مدير إدارة التطوير الرياضي بالمجلس: "وضعنا خطة عمل متكاملة مع بداية إطلاق الموسم الثاني للبرنامج تضمنت قياس الأثر الذي أحدثه الموسم الأول في اللاعبين وذلك من خلال الاستبيانات التي تم تعبئتها بواسطة المشرفين الثقافيين في الأندية ومنها تم معرفة مدى التغيير في سلوك اللاعبين وتطبيقهم للنصائح والتعليمات التي قدمها مجموعة من المحاضرين الذين تم اختيارهم بعناية، كما تضمنت خطة العمل التنويع في طريقة تقديم المحاضرات حيث تم تقسيم الرياضيين إلى فئات وتم تخصيص برنامج لكل فئة مما يسر علينا عملية توصيل المعلومات إليهم بكل دقة، وقد تم إعداد المحاضرات والفعاليات في البرنامج بناء على 5 محاور أساسية وهي المحور الاجتماعي والنفسي والسلوكي، محور الصحة والسلامة، ذلك إلى جانب الفعاليات الترفيهية والتطوعية".

سارة الحاج: 6230 مشاركة في 178 محاضرة

قالت سارة الحاج منسق عام برنامج غرس: "شهدت فعاليات البرنامج على مدار موسمين زخماً كبيراً من المحاضرات المكثفة وورش العمل حضرها الرياضيين من مختلف الفئات التي تم انتقائها بعناية لإحداث أكبر أثر من التغيير الإيجابي في بيئة الأندية لتصبح جاذبة لكل الفئات ولكي نجعل من الأندية البيت الثاني لكل هذه الفئات، حيث تم تنظيم 178 محاضرة وورشة عمل، حضرها 6230 من منتسبي أندية دبي، بالإضافة إلى أنشطة رياضية ومجتمعية مختلفة شهدت مشاركة واسعة من المسؤولين، كما ركزت المحاضرات على جانب التوعية والتثقيف بالمخاطر التي يمكن ان تواجه الشباب وتؤثر على مستقبلهم مثل المخدرات والمنشطات بمختلف مشتقاتها، والتهور في قيادة السيارات، والعنف في الملاعب، والابتعاد عن كل ما يمكن ان يعيق المسيرة الرياضية للشباب".

دورات تدريبية

تم تنظيم دورة لإعداد كوادر مواطنة من المحاضرين والمدربين لتنمية مهاراتهم في مجال إلقاء المحاضرات وتنفيذ الدورات التدريبية في المجال الرياضي وربطها بالواقع الثقافي والاجتماعي لدولة الإمارات العربية المتحدة. تم تنفيذ الدورة في عشرين ساعة تدريبية وشارك فيها 16 إداريا ومدربا من مختلف أندية دبي، كما تم تنظيم دورة للمشرفين الثقافيين التي هدفت لتعزيز دورهم في الأندية شارك فيها 10 مشرفين من أندية دبي.

أنشطة وبرامج توعوية

تم تنفيذ عدد من الانشطة على هامش البرنامج تهدف الى تطبيق مخرجاته وتشجيع المشاركين على القيام بمبادرات تسهم في تعزيز مفهوم البرنامج ومن بينها مسابقة الرسم التي شارك فيها 47 لاعب، كما تم تنظيم رحلة توعوية ترفيهية إلى إحدى المزارع شارك فيها 36 لاعب ومشرف ثقافي من مختلف الاندية الرياضية بدبي، وتم إعداد أفلام قصيرة توعوية عن القيادة المتهورة بالتعاون مع هيئة الطرق والمواصلات وتم نشرها في مواقع التواصل الاجتماعي للأندية الرياضية، كما تم تنظيم ورشة عمل بالتعاون مع هيئة الصحة بدبي عن التغذية السليمة ودورها في تطوير الأداء الرياضي، شارك فيها 25 من منتسبي أندية دبي من إداريين ومشرفين صحيين، كما تم تنظيم مسرحية توعوية بعنوان (من المسؤول) بقيادة الممثل الإماراتي عبدالله بو عابد وشارك فيها مجموعة من لاعبي النادي الأهلي، وركزت على التناقضات التي يلمسها الطفل بين القيم التي تربي عليها في البيت والإهمال الذي يواجهه في المدرسة، وحضر المسرحية 250 شخص من لاعبي الاندية الرياضية ومن المشرفيين الثقافيين.

موسى عباس :غرس رسخت مفهوم وثقافة الاحتراف

عبر د. موسى عباس نائب رئيس أكاديمية شركة النادي الأهلي مدير إدارة الاحتراف عن سعادته وفخره ببرنامج "غرس" الذي نظمه مجلس دبي الرياضي ورضائه التام عن فعاليات البرنامج التي تم تنظيمها على مدار الموسمين وذلك من خلال الرسالة التي قال فيها : "بعد مرور عامين على تنفيذ مبادرة برنامج (غرس) الذي أطلقه مجلس دبي الرياضي بالتعاون مع الأندية استطاع تحقيق العديد من الأهداف والانجازات التي كان يسعى المجلس إلى تحقيقها من خلال خطته الاستراتيجية والتي تضمنت المبادئ والمفاهيم الأساسية لعملية الاحتراف الرياضي عامة وكرة القدم على وجه الخصوص، والتي في مجملها ترسخ مفهوم وثقافة الاحتراف في كرة القدم" .

العبدولي:غرس يسهم في صقل شخصية اللاعب

وصف صالح العبدولي مدير الأنشطة الثقافية والمجتمعية في نادي الوصل الرياضي برنامج غرس بالمتميز والذي يسهم في صقل شخصية اللاعب ويزوده بالمعلومات والمهارات التي تكون شخصيته، مبينا ان البرنامج يساهم في تعزيز التكامل الذي تسعى اليه الاندية في تكوين اللاعب الرياضي المتكامل.

وقال: "تعدد محاور البرنامج أدى إلى تعزيز القيم السلوكية والتربوية والاجتماعية والرياضية وبدورنا نتمنى استمرار مثل هذه البرامج والاكثار منها وذلك لضمان استمرارية اللاعب في الملاعب والمحافظة عليه كثروة وطنية ينبغى المحافظة عليها، وشمولية البرنامج لمختلف الفئات ساهم بالارتقاء في الاثار والنتائج المتوقعة من ورائه".

هاشم الوالي يشيد بنجاح البرنامج

أكد هاشم الوالي خبير التنمية البشرية مدير التنسيق والاتصال الخارجي الاستراتيجية الوطنية لتمكين الشباب وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع ان برنامج غرس طوى مسافات الوقاية في أندية دبي في جدول زمني ممتاز مما أعطى المحاضرين سهولة الوصول والتنسيق مع كل نادي في وقت محدد وموضوع محدد من خلال القائمين، وقال: "شهد البرنامج اختلفاً بهذا الموسم عن سابقه في عدة أمور تعتبر إيجابية من حيث المضمون وأيضا تماشيا من أهداف البرنامج، أولا زيادة الجرعات الوقائية بمواضيع لها هدف ومقبولة لدى المستهدفين في الأندية على سبيل المثال، مفهوم السنع الإماراتي وما يحمله من محاور ذات قيمة ثقافية منها الدين الحنيف، العادات والتقاليد، احترام الكبير، الخلق النبيلة، والزي الإماراتي الراقي، وأيضا التأسي بسمات الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه". 

82% نسبة الرضا

حقق برنامج غرس لتعزيز القيم السلوكية نسبة عالية من الرضا حيث اكد 82% من المستطلعين رضاءهم التام عن البرنامج وعبروا عن سعادتهم بالمشاركة فيه واستفادتهم القصوى منه، حيث قالت كلثم أنور اسماعيل لاعبة من نادي دبي للشطرنج انها خضعت الى تجربه ليس لها مثيل في حياتها وتعرفت على أشخاص جدد مقدمة شكرها لمجلس دبي الرياضي ونادي دبي للشطرنج والثقافة.

وأوضح خصيف خلفان خصيف لاعب من نادي حتا ان البرنامج اتسم بالروح الرياضية بين المشاركين، العمل الجماعي والقيم الأخلاقية، واسهم في التعرف على أصدقاء جدد من أندية مختلفة، وعزز الترابط بينهم.

كما قالت ولي أمر شيخة السويدي اللاعبة من نادي الشباب "استفدنا كثيرا من المحاضرات التي نظمها مجلس دبي الرياضي في برنامج غرس حيث كان لها الاثر الايجابي في نفوس اولياء الامور في النادي ومن ضمنها محاضره المخدرات ومالها من آثار سلبية علي المجتمع، لذلك نشكر القائمين علي برنامج غرس علي جهودهم التي يبذلونها في وضع البرامج الهادفه البناءه التي تمس اكبر شرائح المجتمع".