نظم قطاع نائب مدير الجامعة لشؤون الطلبة والتسجيل بجامعة الإمارات العربية، صباح اليوم الإثنين، 31-8-2015 بالقاعة الكبرى بالحرم الجامعي في مدينة العين، معرض الكليات والإدارات التعريفي الطلابي السنوي، والذي يستهدف بشكل خاص الطلبة المستجدين في الجامعة، ويستمر المعرض ليومين يوم مخصص للطلاب وآخر للطالبات، حيث تقوم الكليات والإدارات، وبمختلف أقسامها بتقديم شرح عن كل تخصص موجود فيها ومدى أهميته العلمية والأكاديمية إضافة إلى احتياج سوق العمل لهذا التخصص. 

وقال الدكتور علي الكعبي، نائب مدير الجامعة لشؤون الطلبة والتسجيل أن هذا المعرض، يعتبر من الفعاليات المهمة التي تنظمها أدارة الجامعة بشكل سنوي لما له من أهمية بالغة في المساهمة الفاعلة في إرشاد الطلبة وتوجيههم بالشكل الصحيح إلى اختيار التخصص الذي يتناسب مع مؤهلاتهم وقدراتهم ، إضافة إلى أن الطلبة المستجدين ومع انتقالهم من الحياة المدرسية الثانوية إلى الحياة الجامعية يعد ذلك بمثابة انتقال وتحول كبير في حياتهم يتطلب من قبل الأهل وإدارة الجامعة في المقام الأول، توجيه الطلبة وإرشادهم إلى ما يحقق النتائج الأفضل لمستقبلهم وخدمة وطنهم وبما يتفق مع احتياجات سوق العمل الوطني المتنامي.

 وأضاف الدكتور الكعبي، أن إدارة الجامعة تسعى سنوياً إلى إضافة لمسات مختلفة إلى المعرض بهدف تجديده وبث روح التطوير والحيوية في هذا المعرض، والإضافة الجديدة لهذا العام هو مشاركة مختلف إدارات الجامعة في تنظيم المعرض، والتي لها صلة بالطلبة طوال مشوارهم الدراسي كإدارة الاتصال والإعلام، ومركز التوظيف وشؤون الخريجين، وقطاع المشرف العام على الطالبات، بالإضافة إلى مجموعة من خريجي جامعة الإمارات في تنظيم المعرض وعرض تجاربهم الناجحة على الطلبة المستجدين.

من جهتهم أعرب الطلبة عن استفادتهم من زيارة المعرض واعتبرها بمثابة فرصة جيدة، للتعرف على جامعة الإمارات ومناسبة سانحة لجمع المعلومات عن كل كلية وقسم، وأنه يساعد كثيراً في اختيار التخصص المناسب.