: أطلقت شركة "نوماد هومز" خدماتها في دبي، وهي منصة عقارية رقمية مصممة لتبسيط عمليات شراء وتأجير العقارات السكنية.

هذا وتهدف الشركة التي قام بتأسيسها مبتكرون من وادي السيليكون في الولايات المتحدة، إلى خدمة القطاع العقاري الحيوي في دبي، والذي يعتبر من أكبر القطاعات في الإمارة، وتعتبر "نوماد هومز" أول منصة تكنولوجية تخدم بشكل حصري المشترين والمستأجرين، وذلك من دون الاستعانة بشركات الوساطة والبوابات التقليدية، وتم تجهيز المنصة بأحدث تقنيات وأدوات البحث والجولات الافتراضية، وإمكانية توقيع المستندات الرقمية بأحدث تقنيات وادي السيليكون لتزويد العملاء بتجربة رقمية سهلة وآمن.

وسيتم عرض مخزون ضخم من العقارات التي تلبي مختلف حاجات ومتطلبات العملاء من خلال التعاون مع كبرى شركات التطوير العقاري، وتتمثل آلية عمل المنصة بإدخال العميل لمعلومات عن العقار المفترض الذي يبحث عنه، ثم تستخدم خوارزمية البحث الآلي بأحدث تقنيات وادي السيليكون، وبعد ذلك يحصل العميل على نتائج البحث على منصته جنبًا إلى جنب مع الخيارات المتاحة في جميع أنحاء دبي، وتتم مراجعة جميع الخصائص بشكل دوري للتأكد من جودتها ودقتها لمنع أي معلومات مزيفة أو مكررة.

هذا وشاركت هيلين شين في تأسيس "نوماد هومز"، وهي مستثمرة سابقة في مجموعة بلاكستون وغولدمان ساكس، ولديها ماجستير إدارة الأعمال من جامعة ستانفورد، وفي حديثها عن إطلاق الشركة في دبي، قالت شين: "تعد دبي واحدة من أسرع الأسواق التكنولوجية نموًا في العالم، وتتميز بوجود سوق عقارات متين وضخم، حيث تفوق قيمة التعاملات 60 مليار دولار سنوياً، وقد رأينا فرصة جاذبة في القطاع العقاري واستقدمنا خبرات فريقنا التكنولوجية من وادي السليكون ووول ستريت لرقمنة تجربة الشراء والتأجير ".

‎وأضافت شين: "بينما يرتكز نشاط "نوماد هومز" على تقديم عمليات رقمية، ندرك أهمية العلاقات الإنسانية والفارق الكبير الذي تحدثه، ولذلك خصصنا مستشاراً خاصاً لكل عميل للوصول الى منصة خالية من المتاعب، حيث يكون مستشار نوماد العقاري نقطة الاتصال مما يلغي الحاجة إلى جدولة المواعيد والتنسيق مع عدد كبير من وكلاء العقارات، وذلك من غير أي تكلفة إضافية. وخلال الوقت الذي نعيشه اليوم ومع انتشار جائحة كوفيد 19 ، ليس هناك وقت أفضل للحصول على تجربة رقمية بالكامل للعثور على المنزل، ومع نوماد هومز نحن نعيد تشكيل تجربة بيع وشراء العقارت بأكملها ونكرس جهودنا 100٪ لجعلها سلسة وممتعة".