أعلنت شركة "كانون" الشرق الأوسط عن منتجين مبتكرين جديدين، من أجل توسيع حدود الإبداع وتلبية الاحتياجات المتعددة والمتنامية في صناعتي السينما والبث، لتؤكد من جديد على التزامها ناحية المجالين. وسيتم إطلاق كاميرا EOS C300 Mark III اليوم، وهي الجيل الجديد من كاميرات EOS السينمائية مع مستشعر Super 35mm 4K CMOS DGO الجديد (إخراج مزدوج) بتصميم قابل للتعديل مع قدرة تسجيل بتنسيقات متعددة. وكشفت كانون أيضًا عن العدسة CN10X25 IAS S، وهي عدسة CINE-SERVO 25mm-250mm متعددة الاستخدامات بقوة تقريب 10x وتصوير بجودة 8K، مع بعد بؤري استثنائي والقدرة على الزيادة حتى  375mm باستخدام موسع بصري مدمج 1.5x. كم أنها أعلنت عن تحديثات لأنظمة شاشات العرض الاحترافية وكاميرات  EOS السنيمائية، بهدف تعزيز الوظائف والتوافق وسير العمل.

وفي معرض تعليقه، قال بينوج ناير، مدير إدارة التسويق في وحدة أعمال العملاء في كانون الشرق الأوسط: "دائما ما كانت مجموعة كاميرات EOS C300 قادرة على دعم صناعة السينما، ونفخر باستماعنا بشكل مستمر لمطالب العاملين في مجال صناعة السينما، وعدم التوقف عند تلبية هذه الاحتياجات فقط، بل وتجاوز توقعاتهم.

 

EOS C300 Mark III - استجابة مباشرة لمتطلبات القطاع

ويأتي الإصدار الجديد EOS C300 Mark III  انطلاقاً من الإصدار EOS C300 Mark II الذي تم إطلاقه في العام 2015، ليستعرض قدرة كانون الابتكارية في تصوير الفيديو. حيث أن الكاميرا مناسبة لكل أنواع الإنتاج، وذلك بفضل مستشعر DGO الجديد الذي يحسن من HDR والذي يتجاوز 16-stops  للنطاق الديناميكي، وتصميم قابل للتعديل، مشابه لتصميم EOS C500 Mark II الذي تم إطلاقه العام الماضي، والقدرة على تسجيل ما يصل إلى 120 إطارًا في الثانية بجودة 4K RAW سينمائية أو XF-AVC[i]. وتجعل هذه الميزات من EOS C300 Mark III الخيار الأمثل لأولئك الذين يتطلعون إلى إنتاج كل شيء من الأفلام الوثائقية والإعلانات التجارية إلى مقاطع الفيديو المؤسسية والدراما. ويعد تطوير الكاميرا الجديدة بجانب العدسة الجديدة CN10X25 IAS S، استجابة مباشرة من كانون لحاجة العاملين في قطاع السينما إلى مجموعة تلبي الطلب المتزايد في القطاع على المحتوى عالي الجودة عبر جميع تصنيفات التصوير.

 

HDR مذهل مع مستشعر DGO الجديد

أولى كاميرات كانون التي تعتمد على مستشعر DGO، وهو نظام التصوير المطور حديثًا والذي يوفر جودة صورة استثنائية في ظروف الإضاءة المنخفضة، بالإضافة إلى تمكين المحترفين من تصوير HDR بجودة لا مثيل لها. حيث يتم قراءة كل بكسل على المستشعر بمستويين مختلفين، أحدهما مرتفع والآخر منخفض، ثم يتم دمجهما لعمل صورة واحدة. وتم تحسين قراءة المستوى العالي من أجل التقاط التفاصيل الدقيقة في المناطق الداكنة، بينما تم تحسين القراءة الأقل لالتقاط التفاصيل في المناطق الأكثر سطوعًا. وعند الجمع بينهم، وبدقة على مستوى البكسل، يتم الحفاظ وتحسين التفاصيل والصفات الموجودة في مناطق الإضاءة العالية والمنخفضة، مما يتيح للمحترفين الحصول على نطاق ديناميكي أعلى يصل إلى أكثر من  16 stops. بالإضافة إلى أن مستشعر DGO متوافق مع Dual Pixel CMOS AF مما يمنح المحترفين حرية إبداعية أكبر.

 


كفاءة في سير العمل مع أي نوع من الإنتاج

توفر إمكانات تنسيق التسجيلات المتعددة والمتنوعة لكاميرا EOS C300 Mark III كفاءة سير العمل لتلبية متطلبات الإنتاج المتعددة عبر البث والسينما. توفر قدرة الكاميرا على التصوير السينمائي بجودة 4K RAW داخليًا جميع مزايا ملف RAW من أجل المزيد من المرونة في مرحلة ما بعد الإنتاج، ولكن في حجم ملف أصغر، مما يخفف العبء والتكلفة التي يمكن أن تأتي مع أحجام ملفات كبيرة. ويمكن لكاميرا EOS C300 Mark III أيضاً، التسجيل داخليًا بتنسيق Canon XF-AVC بدقة 4K DCI و UHD بدقة 4:2:2 10-bit ، بالإضافة إلى دقة  2K و Full HD. وللتسجيل ملفات غير RAW في XF-AVC، يمكن للمحترفين اختيار ALL-I أو Long GOP للتصوير بضغط عال من أجل سلاسة وكفاءة العمل لوقت أطول. وعند تسجيل 2K أو Full HD مع Super 35mm، يتم استخدام مستشعر 4K بكامل قدراته. ويتم اختزال هذا التسجيل داخليًا لتسجيل اللقطات بالدقة التي حددها المستخدم، ما يوفر جودة صورة أعلى ومجال رؤية لا مثيل له للعدسة المحددة وذلك بفضل عدم استخدام المستشعر بالكامل.

 

تصميم متعدد الاستخدامات

يمكن للمحترفين إعداد الكاميرا باستخدام وحدتي توسيع اختياريتين مختلفتين (EU-V1 and EU-V2) ، لتضيف كل منها أطراف توصيل إضافية إلى جسم الكاميرا ويزيدان من توافق الكاميرا مع أنماط التصوير المختلفة. كما يمكن تغيير قاعدة العدسة بين EF و PL و EF Cinema Lock دون الحاجة إلى إرسال الكاميرا إلى مركز خدمة معتمد، وهي إضافة مميزة للمحترفين الذين يتطلعون إلى الإنتاج بأشكال مختلفة.

 

استمتع بالتقاط صور مذهلة مع العدسة CN10X25 IAS S متعددة الاستخدامات

تلبي العدسة CN10X25 IAS S CINE-SERVO القابلة للتصوير بجودة 4K و8K، احتياجات الإنتاج المتنوع، بفضل تقنيات البصريات الرائعة والتصميم المدمج خفيف الوزن. بفضل البعد البؤري الواسع، والقدرة على الإعداد المنفصل لكل من التصوير السينمائي أو من أجل البث، والتوافق مع كاميرات مستشعر Super 35mm وذات الإطار الكامل، ما يجعلها مثالية للمحترفين الذين يتطلعون إلى إنتاج عالي الجودة عبر مجموعة واسعة من الأنماط مثل الدراما والإعلانات والرياضة والأفلام الوثائقية.

 

ولهذه الأسباب، تعد العدسة اختيار مثالي للعمل مع كاميرا EOS C300 Mark III الجديدة. وبفضل فتحة العدسة ذات الـ 11 شفرة، ستكون النتيجة، الحصول على درجات ألوان دافئة لصورة سينيمائية عالية الجودة. وعند استخدامها مع كاميرات EOS السينمائية من كانون، بما في ذلك EOS C300 Mark III ، فإنه ستوفر أعلى جودة للصورة وسلاسة التشغيل والموثوقية التي يحتاجها القطاع.

 

 وللقدرة على التعامل مع مجموعة من مواقف التصوير المختلفة يمكن لعدسة التقريب القوية التعامل مع مجموعة كبيرة من أماكن التصوير بداية من زاوية عريضة 25mm إلى 250mm telephoto، من خلال إنتاج صور "سينمائية" مميزة بتفاصيل واضحة من المركز إلى الحواف الخارجية. ويمكن توسيع هذا النطاق إلى 375mm باستخدام الموسع البصري 1.5x  المدمج الذي يسمح للمحترفين بالتقريب والتقاط مشاهد بعيدة بشكل رائع وجودة عالية. كما يمكن للموسع المدمج تكبير حجم صورة العدسة لجعلها متوافقة مع الكاميرات ذات الإطار الكامل 35mm، مثل كاميرا EOS C500 Mark II من Canon، وهي ميزة رائعة ترفع من قدرة العدسة.

تصميم مرن مع وظائف اتصال متعددة

تتميز وحدة التحكم المريحة في CN10X25 IAS S بأنها قابلة للفصل، بالإضافة إلى أنها تناسب العديد من متطلبات البث والإنتاج السينمائي. مع إمكانية تبديل قاعدة العدسة بين EF وPL مما يوفر قيمة ومرونة أكبر للمحترفين. كما تتوافق مع مجموعة واسعة من أنواع العدسات EF وتكنولوجيا Cooke/i مع قاعدة من نوع PL، ما يوفر دعمًا ووظيفة إضافية مفيدة بشكل كبير لأولئك الذين يبحثون عن عدسة عالية الجودة ومناسبة لمختلف المواقف. كما يدعم الاتصال التسلسلي ذو الـ 12 سنًا معايير البث، بالإضافة إلى موصل أخر  20 سنًا والذي ينتج بيانات دقيقة لوضع العدسة للعديد من الأنظمة الافتراضية.

 

تحديث نظام تشغيل لكاميرات EOS السينمائية

أعلنت كانون الشرق الأوسط اليوم عن 17 تحديث لأنظمة تشغيل كاميرات EOS السينمائية، ومن بين هذه التحديثات:

توافق عدسة مضاف بين EOS C700 FF و EOS C700 / C700GS و EOS C300 Mark II و EOS C200 وعدسة CINE-SERVO - CN10X25 IAS S التي تم إطلاقها اليوم، لتتضمن وظائف دعم متنوعة مثل وظائف Dual Pixel CMOS AF، ومعالجة الانحراف اللوني وتصحيح الإضاءة المحيطية وتسجيل بيانات تعريف العدسة.
تمت إضافة تنسيقات تسجيل الـProxy، XF-AVC Long GOP و XF-AVC إلى EOS C500 Mark II لتلبية متطلبات القطاع وللتوافق مع عمليات سير العمل المتعددة.
منفذ HDMI و SDI متزامن مع EOS C200، مما يزيد من مرونة الكاميرا، وحتى يتمكن المحترفين من استخدام وحدتي إخراج لأغراض مختلفة مثل إضافة مسجل وجهاز عرض مرجعي أثناء التسجيل داخليًا أيضًا.
 

تحديث لنظام تشغيل شاشات العرض الاحترافية

وأعلنت كانون أيضًا عن تحديث لسبعة طرازات من شاشات العرض المرجعي الاحترافية بدقة 4K،DP-V3120, DP-V2421 وDP-V2421 و DP-V2420 و DP-V2411 و DP-V2410 و DP-V1711 و DP-V1710، لتحسين الوظائف وتحقيق الأداء المتنوع لتعزيز سير عمل بجودة 4K/HDR. وتتضمن هذه التحديثات:

 

تعزيز السطوع والتباين
رفع سطوع الشاشة من 300nit  إلى 600nit ، أثناء تشغيل وضع التعزيز، يمكن زيادة السطوع إلى1000nit  كحد أقصى باستخدام DP-V1711 و DP-V1710.
وتم إضافة وظيفة تعتيم جديدة إلى DP-V2411 و DP-V1711 و DP-V1710، حتى مع تشغيل ميزة زيادة السطوع، ويمكنها الآن تحقيق نسبة تباين تصل إلى 1,000,000:1.

 
دعم تنسيق ملف cube LUT:
دعم قراءة ملفات 3D-LUT/1D-LUT  بتنسيق cube والمستخدم على نطاق واسع في قطاع إنتاج الفيديو.
تنسيق محسن مع كاميرات RED السينمائية  الرقمية:
دعم نوعين من إعدادات LUT المسبقة لتحويل إشارات الفيديو من كاميرات RED  السينمائية الرقمية إلى HDR (PQ) HDR (PQ)/SDR
زيادة تعزيز الوظائف لدعم عمليات تحرير الملفات:
أثناء عمليات التصوير أو التحرير، سيكون من الممكن التحقق من قيمة اللونية XY للبيكسل بالإضافة إلى الإحداثيات في مخطط التدرج اللوني ITU-R BT.2020
 

وأطلقت كانون أيضًا العدسة CJ18ex7.6B KASE، عدسة التقريب صغيرة الحجم وخفيفة الوزن بجودة 4K وبحجم 2/3” مع أداء استثنائي وقابلية تشغيل وكلفة معقولة، كما أعلنت أيضاً عن المزيد من المواصفات الخاصة بكاميرا EOS R5 قبل موعد إطلاقها الرسمي، وأكدت على أن كاميرا EOS R5 غير المزودة بمرآة، ستأتي بجودة تصوير سينمائية عالية الجودة