عقدت اللجنة العليا المنظمة لطواف دبي الدولي للدراجات الهوائية اجتماعها الدوري لمناقشة آخر الاستعدادات لتنظيم النسخة الرابعة من الطواف الذي يملكه وينظمه مجلس دبي الرياضي تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، و المقرر تنظيمها خلال الفترة من 31 يناير الجاري وحتى 4 فبراير المقبل وتتضمن 5 مراحل للمرة الاولى.

وترأس الاجتماع سعادة سعيد حارب أمين عام مجلس دبي الرياضي رئيس اللجنة العليا المنظمة للطواف، بحضور سعادة يوسف أحمد جواد عضو مجلس إدارة مجلس دبي الرياضي نائب رئيس اللجنة المنظمة للطواف، حريز المر بن حريز مدير الطواف، و أعضاء اللجنة المنظمة: ناصر أمان آل رحمة مساعد الأمين العام لمجلس دبي الرياضي، علي المطوع ، د.عائشة البوسميط، محمد محراب، بالإضافة الى أنس الفاعوري مقرر اللجنة المنظمة وكرستينا باربيريو منسقة العلاقات الخارجية للطواف وسامي عبد الإمام المنسق الإعلامي لطواف، وممثلين عن شركة آر سي أس التي تشارك في تنظيم بعض الجوانب اللوجستية.

و في بداية الاجتماع أكد سعادة سعيد حارب على بدء العد التنازلي لتنظيم النسخة الرابعة من الطواف التي ستشهد زيادة في مراحل وأيام الطواف التي أصبحت 5 مراحل خلال 5 أيام، كما زادت المسافات التي سيقطعها المشاركون لتصل الى 865 كيلومترا، ستمر في العديد من مدن الدولة في 6 إمارات بعضها سيتم المرور به للمرة الاولى.

و أشاد حارب بتعاون الجهات الحكومية في إمارات الشارقة وعجمان وأم القيوين و رأس الخيمة والفجيرة التي سيمر بها الدراجون حيث يعمل الجميع من أجل تسهيل مرور الدراجين بانسيابية في مختلف الشوارع ذات الطبيعة المختلفة حيث تضم مسارات داخل المدن الحديثة وفي المناطق الريفية وفي الصحراء والجبال مختلفة الارتفاعات، وهو الأمر الذي سيكون اضافة مهمة للطواف، وفرصة للتعريف بعدد كبير من مناطق الدولة ونقل صور رائعة عنها الى المشاهدين في الدولة وفي العالم.

وتم في الاجتماع الاطلاع على الجدول الزمني لمرور الدراجين في مختلف المناطق والتوجيه بإعداد رسائل التوعية للجمهور التي تتضمن معلومات عن مرور الدراجين في كل منطقة من المناطق من أجل حضور الجمهور الراغب في متابعة الطواف ومشاهدة نجوم الدراجات العالميين وهم يمرون من أمامهم، وكذلك تجنب سائق السيارات المرور في تلك الشوارع أُناء مرور موكب الطواف لتجنب التأخر، و للمساهمة في أن تكون الشوارع خالية من السيارات وضمان انسيابية مرور موكب الطواف، وهي الرسائل التي تم انجازها خلال النسخ الثلاث الماضية من الطواف و حققت أهدافها بشكل جيد.            

و تم في الاجتماع مناقشة الخطة الترويجية للطواف والتي تضمنت تزيين العديد من وسائل النقل العام من باصات وترام دبي، وتزيين الجسور والشوارع بصور وأعلام الطواف، بالإضافة إلى التطبيق الذكي للطواف الذي يتضمن معلومات كثيرة عن الطواف والمشاركين فيه، و المطويات التعريفية بمراحل الطواف وأبرز المناطق التي يمر بها الدراجون، كما ستشهد الأيام المقبلة تشييد أجنحة ترويج عن الطواف في عدد من مراكز التسوق في دبي و المدن التي سيمر بها الطواف، وتم التوجيه بتكثيف الحملة الترويجية والوصول الى أكبر عدد من شرائح المجتمع في مختلف مناطق الدولة.

كما تم في الاجتماع مناقشة الخطة الإعلامية، حيث أكد سعادة رئيس اللجنة المنظمة للطواف على أن يتم التعريف بالمناطق التي يمر بها الطواف بشكل مكثف من خلال التغطيات الإعلامية في الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي، وكذلك من خلال معلق الطواف عبر شاشات التلفزيون باللاغتين العربية والانجليزية، سيما وأن الطواف سيمر بالعديد من المناطق الجديدة ذات الجمال الطبيعي والجذب السياحي، وكذلك بالمناطق الحديثة والمشاريع الجديدة التي تم اطلاقها خلال العام الماضي أو مطلع العام الجاري ولم تتح الفرصة لمتابعي النسخة السابقة من الطواف بالاطلاع عليها.

وناقشت اللجنة المنظمة تفاصيل الاستعدادات لتنظيم طواف دبي المصغر "ميني تور" الذي سيتم تنظيمه برعاية بنك دبي التجاري أيام 25 و26 و28 في مضمار ند الشبا للدراجات الهوائية في مدينة محمد بن راشد آل مكتوم- " ديستريكت1 "، ويتضمن فعاليات لمختلف أفراد العائلات، و الذي يعد من الفقرات الأساسية ضمن برنامج الطواف.