الكتابة؛ كما الحياة، رحلةٌ نحو المجهول وسبرٌ لغور الآفاق
نعطيها فتعطينا، ونرتحل فيها نحو أفقٍ نجد فيه أرواحنا، نسافر نحو هدفٍ وغايةٍ لا تنتهي طموحاتها وآمالها، نتسلح بالمعرفة والخبرة ونتعرف أكثر على ذاتنا، نصبو نحو حلمٍ واحدٍ يراودنا ولا يغيبُ عنا، وهدفٍ لا يفارقنا
وبين الكتابة والحياة؛ يبقى الحب حاضراً فينا يغذينا ويروينا، والكتابة لأجل الحب حالة تصيبنا فتنعشنا وتذوينا، إحساسٌ مجرّد لأجل الحب لا أجل شخصٍ معين، يغيب الإحساس بمن حولنا ويبقى الحب حاضراً فينا، للحب أنتصر وللوفاءِ تنحني الهامات إجلالاً وتبجيلا
#birow