تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وبتنظيم من لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في إمارة أبوظبي، تُقام فعاليات الدورة التاسعة من مهرجان ليوا للرطب خلال الفترة من 18 ولغاية 25 يوليو القادم في مدينة ليوا بالمنطقة الغربية بإمارة أبوظبي، هذا الحدث الفريد الذي يكتسب بُعداً تراثياً يزخر بمكنونات التاريخ والحضارة الأصيلة، ويسرد أسرار الصحاري وأحاديث أهلها وذاكرتهم الغنية.

 

وتتزامن فعاليات الدورة الجديدة من المهرجان الذي تُقارب مجموع جوائزه 5 مليون درهم (1.36مليون دولار)، وللمرّة الأولى، مع شهر رمضان المبارك، حيث من المتوقع أن تُضفي أجواء الشهر الكريم طابعها المميز على هذا الحدث التراثي الهام، وسط توقعات بإقبال جماهيري كثيف خاصة وأنّ المهرجان سوف يفتح أبوابه للزوار يومياً في الفترة المسائية بعد الإفطار، من التاسعة مساءً ولغاية الثانية بعد منتصف الليل.

 

وعبّر رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان سعادة محمد خلف المزروعي مستشار الثقافة والتراث في ديوان سمو ولي عهد أبوظبي ورئيس لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية، عن بالغ سعادته بالمكانة المميزة لمهرجان ليوا للرطب على خارطة المهرجانات التراثية في المنطقة، والذي يتفرّد بالاحتفاء استحداث 3 أشواط تشجيعية لكل من فئات الدباس والخلاص والنخبة، وتكون مُخصّصة للمشاركين الذين لم يسبق لهم الفوز من قبل في أيّ من الدورات السابقة للمهرجان، وذلك بهدف مكافأتهم على مشاركتهم المتواصلة وتحفيزهم وتشجيعهم على بذل الجهود لمنافسة الآخرين، وبما يخدم الليمون المحلي، الليمون المنوع، إضافة لأجمل عرض تراثي.