اختتمت تدوير (مركز إدارة النفايات – أبو ظبـي) ورشة العمل الخاصة بتطبيق نظام المانفيست الإلكتروني تحت مسمى "بوليصتي" ضمن أسبوع الإمارات للابتكار ، حيث استضافت خلالها عرضاً مفصلاً عن النظام، والذي رفع من مستوى وعي المنشآت حول كيفية استخدام النظام وأهدافه ومميزاته ، ويأتي هذا التنظيم ضمن استراتيجية تدوير التـي تتماشى مع رؤية وخطة إمارة أبوظبـي في الوصول إلى بيئة مستدامة.

وشهدت الورشة التي استمرت ثلاثة أيام في مسرح بلدية أبو ظبـي، اقبالاً واسعاً ومتميـزاً حضره 1200 شخصاً يمثلون ما يقارب 900 منشآة، شملت المنشآت المنتجة فوق الـ 250 طناً سنوياً من النفايات ، وشركات مزودي الخدمات البيئية ، والمنشآت المستقبلة للنفايات ، حيث تفاعل الحضور مع الشروحات التـي قدمت من قبل المختصين ، إلى جانب ذلك شهدت الورشة حواراً مفتوحاً بين ممثلي تدوير والحضور تضمن استفسارات حيال تطبيق نظام بوليصتي ،وأبدى الحضور استجابة عالية ورغبة لتطبيق النظام لما له من فوائد إيجابية على المنشآة بما يشمل توفير الوقت والجهد وضمان دقة معلومات النفايات التـي يتم التعامل معها، بالإضافة منح فرصة للمنشأت لمراقبة كميات النفايات وطريقة التخلص منها في أي وقت .

كما تخلل ورشات العمل توزيع النشرات التوعوية الخاصة بتطبيق نظام "بوليصتي" باللغتين العربية والإنجليزية ، بالإضافة إلى أقراص مدمجة تشمل دليل المستخدم المرئي للنظام و فيديو تصوري عن كيفية استخدام النظام، إلى جانب توعية المنشآت والشركات من خلال وسائل التواصل الاجتماعي .

وقال المهندس حسين العمودي ، رئيس قسم التـراخيص في تدوير ، يعتبـر تنظيم هذه الورشة ، دليلاً واضحاً على حرصنا في تطوير وتطبيق أنظمة مستدامة ومتكاملة تواكب التطور العالمي في الإدارة المتكاملة للنفايات، كما أن تنظيم هذه الورشة يسهم في تشجيع المنشآت إلى المساهمة في التحول الإلكتروني للخدمات والتخلص من التعامل مع الإجراءات الورقية مشيراً بأنه سيتم بدء تطبيق نظام بوليصيتي اعتباراً من تاريخ 04 ديسمبر 2016 .