أكد مدير عام الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الإماراتي، الدكتور جمال محمد الحوسني، أن حادث الهبوط الاضطراري لطائرة طيران الإمارات يعتبر في قطاع الطيران "حادثاً روتينياً" لا يرقى إلى التعامل معه على المستوى الوطني كحادث كبير، مشيراً إلى أن الجهات المختصة في إمارة دبي تمتلك الخبرات للتعامل معه بحرفية عالية.

وأضاف في تصريح لـ 24 إلى أن  "الحادث لا يعتبر من ضمن الحوادث الكبرى كالحوادث الناجمة عن الأجواء الجوية السيئة أو غيرها وأن هيئة الطيران المدني وطيران الإمارات والجهات المختصة قادرة على التعامل معه بحرفية بالغة".

أهمية الوعي
وشدد الحوسني على أهمية وجود وعي من قبل الناس في نقل المعلومات وتجنّب الشائعات حول الحادث على المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي، وأهمية أخذ المعلومات من الجهات والمؤسسات الحكومية المسؤولة.