وقّعت «آفاق الإسلامية للتمويل»،اتفاقية تفاهم مع مؤسسة خدمتي للخدمات الحكومية، في خطوةٍ تعزز حضورها في قطاع الخدمات، وسعيها إلى تسهيل تنفيذ الإجراءات المتصلة بها، وتصب في خدمة استراتيجيتها.

وقع الاتفاقية عن «آفاق الإسلامية للتمويل» مجتبى نسيم، نائب الرئيس التنفيذي، وعن مؤسسة «خدمتي» للخدمات الحكومية، مالكها ومديرها العام محمد سالم الفلاسي، تنص بنودها على توفير الخدمات الحكومية حصرياً، ومنها على سبيل المثال:

خدمة إصدار خطاب الضمانات المصرفية الإلكترونية لصالح وزارة العمل، وخدمة الدفع للمعاملات التابعة لدائرة التنمية الاقتصادية – دبي، وخدمة تقديم «الدرهم الإلكتروني»، من خلال بيع وشحن وإعادة شحن البطاقات الــــخاصة بالجيل الثـــاني من هذه الخدمة، إلى جانب خــدمة توفـــير نظــــام حماية الأجور للموظفين، وخدمة تحــــصيل الرسوم بالنيابة عن المركز، وغيرها من الخدمات الأساسية، بالإضافة إلى خدماتٍ أخــــرى يمكن إضافتها مستقبلاً.

قائمة

من جهـته، أشاد د. محــــمـود عبد العال، الرئيس التنفيذي لـ«آفاق الإسلامية للتمويل» بتوقيــــع هذه الاتفاقية، مشيراً إلى سعادته بانضمام شريكٍ جديد وجــيّد إلى قائمــة الشركات والمؤسسات التي توفر لها «آفاق» مروحةً كبيرة من الخدمات، كما أبدى كامل الاستعداد لتطوير هذه الشراكة الفعالة بين «آفاق» و«خدمتي».

فيما عبّر محـــمد سالم الفلاسي عن اعتـــزازاه بالشراكة مع «آفاق»، وبما يشكــــله توقيــع هذه الاتــــفاقية من بدايةٍ مثمرة ودائمة للتعاون المتــــبادل، وأبدى بدوره التعهد بتطــــوير هذه الشراكة لتواكب الخدمات الحكومية المتنامية.

التزام

وتأتي هــذه الاتفاقية بمــــثابة إضافةٍ جديدة تؤكد التزام «آفاق الإسلامية للتمويل» بتوجيهات صاحب السمو الشـــيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، الرامية إلى تحقيق كل ما من شأنه تخفيف الأعباء عن المواطنين والوافدين جميعاً، وإدخال السعادة إلى نفوس كل المقــــيمين عـــلى أرض دولة الإمارات، من خلال تسهيل إجراءات معاملاتهم الحكومية، وتوفير جهدهم ووقتهم.