وقّع مجلس شباب تجار دبي، العامل تحت مظلة غرفة تجارة وصناعة دبي، مذكرة تفاهم مشتركة مؤخراً مع إنفستكورب، المؤسسة المالية العالمية المتخصصة في الاستثمارات البديلة، لتنظيم سلسلة من ورش العمل والندوات التدريبية حول مختلف المواضيع التي تهم رواد الأعمال الشباب المواطنين. وذلك في إطار دعم الشباب الإماراتي، وتحفيزه على دخول عالم ريادة الأعمال.

ووقع مذكرة التفاهم المشتركة سيف الشعفار، رئيس مجلس شباب تجار دبي، ومحمد الشروقي، الرئيس التنفيذي المشارك في إنفستكورب، وذلك في حفل أقيم بهذه المناسبة في مقر غرفة دبي بمشاركة عيسى الزعابي، نائب رئيس تنفيذي أول لقطاع الدعم المؤسسي في غرفة دبي، والمنسق العام لمبادرة تجار دبي.

تنسيق

وتنص المذكرة على تعزيز التعاون والتنسيق بينهما للارتقاء بمهارات رواد الأعمال في دبي عبر تنظيم سلسلة من الندوات وورش العمل التدريبية، يستضيفها مجلس شباب تجار دبي في مقر غرفة دبي، في حين يعهد إنفستكورب مسؤولية إدارة هذه الندوات، التي ستتناول موضوعات رئيسية تتعلق بريادة الأعمال، وتساهم بتنمية المهارات ذات العلاقة لدى رواد الأعمال من الشباب المواطن.

وأكد سيف الشعفار أن توقيع الاتفاقية يعكس التزام مجلس شباب تجار دبي بدعم الشباب المواطن من رواد الأعمال، وتسهيل حصولهم على المعرفة والخبرات اللازمة للنجاح في سوق العمل، مشيراً إلى أن المجلس أظهر من خلال هذه الاتفاقية التزامه وحرصه على تعزيز ثقافة ريادة الأعمال، ومساعدة الشباب المواطن على دخول سوق العمل.

تنافسية

وشدد الشعفار على أهمية تزويد الشباب من رواد الأعمال بالمهارات اللازمة في سوق العمل المعروف بتنافسيته الشديدة، مؤكداً أن المهارة والخبرة عاملان أساسيان لنجاح أي مشروع أعمال، وبالتالي فإن الاتفاقية ستساهم في توفير أسس متينة لرواد الأعمال المواطنين.

من جانبه، قال محمد الشروقي: «تربطنا بدولة الإمارات علاقة تاريخية قوية، وهذه الشراكة ما هي إلا دليل آخر على مواصلة التزامنا على المدى البعيد تجاه المساهمة في دفع عجلة الاقتصاد الإماراتي.

فعلى مدى العقود القليلة الماضية سجلت دولة الإمارات عموماً، ودبي على وجه الخصوص، نمواً وتطوراً ملحوظين على مختلف المستويات إلى جانب تحقيق مستوى متميّز في تنويع مصادر دخلها وإرساء أسس متينة لاقتصاد قائم على المعرفة.

ونحن فخورون بتعاوننا مع غرفة تجارة وصناعة دبي التي لعبت دوراً ريادياً في النهوض بمكانة الإمارة، ونتطلع إلى استضافة أولى ندوات الريادة الفكرية التي ستمكّننا من نقل خبراتنا ومعرفتنا إلى مجتمّع روّاد الأعمال الشباب بدولة الإمارات».

المصدر. البيان