بحضور مجموعة من مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، تشارك القصباء، الوجهة السياحية والترفيهية العائلية الأبرز بإمارة الشارقة، في مهرجان الشارقة للمأكولات بدورته العاشرة، والذي تنظمه هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، ويستمر حتى التاسع من ابريل الجاري، حيث استقبلت زوارها بأطيب الأطباق العالمية التي يعدها الطهاة، والمشاهير، وأفراد المجتمع.

وشهد ركن الطهي في القصباء، أول أيام المهرجان، مسابقة بين مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي الذين جاؤوا ليلتقوا معجبيهم وسط أجواء مليئة بالفرح والسعادة التي أضفاها المشاهير بخفة دمهم وروحهم الفكاهية التي طغت على المكان الذي شهد إقبالاً جماهيرياً كبيراً من قبل المقيمين في إمارة الشارقة وزوارها.

وانطلقت فعاليات المنافسة بمشاركة كل من منى الشامسي، وعيسى المهيري، وتيمور العثماني، والذين شكلوا الفريق الأول وأطلقوا على أنفسهم اسم فريق "وحوش الأكل"، وهو الاسم الذي يشتهرون به في مواقع التواصل الاجتماعي لكونهم يعشقون الطعام، ويقومون بنقل تجاربهم التي يعيشونها في تذوق الأطباق المتنوعة والنكهات الجديدة  إلى متابعيهم.


وقال عيسى المهيري: "يشكل مهرجان الشارقة للمأكولات، فرصة حقيقية تجمع الأهل والأصدقاء في مكان واحد، ليعيشوا في أجواء ممتعة تتناسب مع كافة أفراد الأسرة، وأثمّن جهود إدارة المهرجان على حسن التنظيم وعلى الفعاليات الكثيرة والممتعة التي يتضمنها".

أما الفريق الثاني فتكون من علي البلوشي، ومحمد مندوس، وراشد البلوشي، والذين أطلقوا على أنفسهم اسم "الفريق الوردي"، نظراً لأنهم يتواصلون مع الجمهور من خلال مقاطع كوميدية يعدونها بأنفسهم على مواقع التواصل الاجتماعي، وأعربوا عن سعادتهم بمشاركتهم في مهرجان الشارقة للمأكولات والذي مكنهم من التواصل مع جمهورهم بشكل مباشر.

وانطلقت المسابقة التي استمرت ساعة كاملة، بين الفريقين، بتحدي إعداد طبق رئيسي واحد وسلطة باستخدام ثلاثة مكونات موجودة في صندوق خاص قدمته إدارة المهرجان، إلى جانب توفير كافة الاحتياجات اللازمة للطهي في المطبخ المجهز من أجل هذه المنافسات المشوقة.

وقام فريق "وحوش الأكل" بإعداد طبق الأرز مع اللحم ودبس الرمان، وسلطة عربية، فيما صنع "الفريق الوردي" طبق الأرز مع اللحم بالطريقة الهندية، وأيضاً السلطة العربية، وانتهت المسابقة بفوز "الفريق الوردي"، وسط تصفيق الجمهور الذي اصطف لمتابعة أجواء المسابقة.

وقال الشيف المصري محمد صابرالذي قام بتقييم نتيجة المسابقة: "نحاول من خلال هذه المسابقة بين مشاهير مواقع التواصل الاجتماعي، تقديم مجموعة من القواعد حول الأسس الصحيحة في طهي الطعام، ومعايير النظافة العامة، التي يستفيد منها الجمهور أثناء الطهي، ونحن سعداء بالتفاعل الكبير مع الفعالية من قبل المشاركين والجمهور".

وتستمر القصباء باستضافة العديد من الفعاليات اليومية التي صممت خصيصاً لإسعاد الجمهور صغاراً وكبار في سلسلة من الأنشطة التي تقام بين ردهاتها الواسعة، على مدار أيام مهرجان الشارقة للمأكولات، الذي تحول إلى فعالية عائلية مميزة، تجذب كافة أفراد الأسرة.