أنجز الجواد "مسدس" انتصارا ثانيا بميدان لصالح جودلفين مساء الخميس، 11 فبراير، وذلك الشوط الختامي في الحفل وهو سباق غلف نيوز تابلويد هانديكاب، بسهولة فائقة.

وكان هذا الجواد الذي يبلغ السادسة وابن الفحل "إكسيد آند إكسل" قد احتل المركز الثالث عن جدارة لدى عودته للمنافسات الشهر الماضي واستطاع البناء على ذلك الأداء في مشاركته التالية ليسطر فوزا مثيرا بسباق تكافؤ مسافته تسعة فيرلونغ عشبي بسهولة وهو يبطيء من سرعته، ليتفوق بنصف طول.
"
مسدس" بإشراف سعيد بن سرور، انطلق مسرعا ليعتلي الصدارة بالجهة الخارجية من بين 13 جوادا خاضت السباق.

"مسدس" كان متحفزا قليلا بقيادة جيمس دويل الذي كان مسرورا بتقدمه، وما لبث أن استقر به في الصف الثاني خلف "أسلوم دوغ مليونير" الذي تقدم لقيادة المنافسة.

"مسدس" استعاد أفضليته عند الاستدارة باتجاه المسار المستقيم ثم واصل اندفاعه القوي حتى انفرد تماما بالصدارة مما حدا بالفارس إلى إراحته في المراحل الختامية ليكسب بسهولة ومسجلا زمنا بلغ دقيقة واحدة و50.03 ثانية.

سعيد بن سرور علّق قائلا: "من الرائع أن نحقق فوزا عقب احتلالنا للمركز الثاني ثلاث مرات في هذا الحفل."مسدس" يبذل دائما قصارى جهده، وسوف ننتظر لنرى كيف سيتم تقييم معدله عقب هذا الفوز قبل اتخاذ أي قرار بشأن مشاركته التالية.

ومن جانبه قال الفارس جيمس دويل:" كنا سعداء بأدائه في مشاركته الأولى ولم نضغط عليه قبل تلك المشاركة. كنا نشعر بأنه سيستفيد كثيرا من تلك التجربة ويتحسن. لقد كان بارعا اليوم- وأعتقد بأنه قدم أداء مميزا. إنه من نوع الخيول التي تتطلب حثا متواصلا لكنه استجاب بصورة طيبة في المراحل الأخيرة وباستطاعته التعامل مع فيرلونغ آخر من حيث المسافة مما يفتح أمامه مزيدا من الفرص.

وأضاف: "مسدس" حصان له شخصية وطبيعة خاصة - يلزمك فقط أن تبقيه سعيدا ومنتشياً. إنه يتحسن ويمضي نحو الأفضل. لم أكن بحاجة لأن أضغط عليه ولم ألمسه حتى، وتحدونا الآمال في أن مستواه سيشهد مزيداً من التحسن".

الفارس تحدث عن حالة سقوطه عند بوابات الإنطلاق من على صهوة حصان جودلفين الأمريكي "ماريكنغ" (كيران ماكلاجلين) بسباق ج3 الشندغة للسرعة برعاية غلف نيوز على مسافة ستة فيرلونغ رملي. هذا المهر قليل المشاركة ويبلغ الرابعة من عمره، تعثر لدى مغادرته بوابات الانطلاق الآلي وانحرف الى جهة اليسار مما حرم جيمس دويل من أي فرصة للبقاء على صهوته.

الفارس أوضح قائلا: "ماركينغ" وقف داخل بوابة الانطلاق بصورة جيدة ثم دفع نفسه بشكل حسن عندما انفتحت البوابات لكنه لم يرفع قائمتيه الأماميتين الى أعلى. لقد ترنح حتى اصطدم رأسه التراب لكن من حسن الحظ أنه خرج سليما معافى ولم يصب بأذى. يوجد سباق آخر له في حفل السوبر ساترداي يوم (5 مارس) لذلك سوف يشارك مجددا ونأمل أن يكون التوفيق حليفنا.

بالإضافة الى "بيور دايموند"، حقق فريق جودلفين المركز الثاني مرتين في تلك الأمسية، بواسطة "بروميسنغ رن" (سعيد بن سرور/جيمس دويل) والتي خسرت من المهرة المدهشة "بولر ريفر" التي سطرت فوزا باهرا على مسافة الميل رملي بسباق 1000 غينيس الإماراتي برعاية فرايداي، و"كود أوف أونر" (سعيد بن سرور/جيمس دويل) والذي طارد "ليكويد ميركري" على مسافة 12 فيرلونغ بسباق غلف نيوز سبورت هانديكاب على المسار العشبي.