أكد د. حميد مجول النعيمي، مدير جامعة الشارقة، رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، أن لجامعة الشارقة فلسفة خاصة بها تهدف إلى تسخير كافة إمكانياتها للتعاون في تنفيذ البرامج المجتمعية وتصميمها وفقاً للأسس العلمية المتعارف عليها، مشيراً إلى أن التعاون في تنفيذ مبادرات برنامج خليفة لتمكين الطلاب خاصة مبادرة القيادات المجتمعية تسهم في تعميق تواصل الجامعة مع مختلف مؤسسات الدولة بما يخدم رسالتها العلمية في خدمة المجتمع ومعالجة مشكلاته، وخاصة أن المبادرة تستهدف بناء قدرات ومهارات عدد من المواطنين كقيادات خادمة لمواطنيها ومجتمعها وفقا للقواعد العلمية المعتمدة.

وأضاف أن تبني جامعة الشارقة لهذا المشروع تعد خطوة كبيرة ببناء جسور العمل المؤسسي الاحترافي مع المؤسسات ذات العلاقة عبر تعزيز التعاون واعتماد آليات للشراكة المستدامة.

من جانبه أوضح العقيد خبير د. ابراهيم الدبل، أن جامعة الشارقة تعد أحد الركائز العلمية الرائدة في دولة الامارات العربية، والتي تقدم برامج رائدة في خدمة المجتمع، ونتطلع أن تكون شريكا استراتيجيا لبرنامج خليفة لتمكين الطلاب لجهة علمية داعمة لتوجيهات البرنامج، وأنه من المزمع توقيع مذكرة تفاهم مشتركة خلال الفترة المقبلة، والتي نأمل من خلال التعاون المشترك أن يسهم في تعزيز أدوار برنامج خليفة لتمكين الطلاب ليصبح برنامجاً رائداً وعالميا بفضل المعايير والمحددات التي اعتمدها كمرتكزات رئيسية على مستوى تعميمه من خلال تعرفه على الاحتياجات الطلابية والمجتمعية في المقام الأول، وعلى المستوى التنفيذي كإطار جامع وموحد لمختلف البرامج القائمة حاليا في المقام الثاني.

جاء ذلك خلال الاجتماع التنسيقي بحضور كل من العقيد خبير د. ابراهم الدبل المنسق العام لبرنامج خليفة لتمكين الطلاب، والمقدم د. عبد الرحمن شرف، نائب المنسق العام لبرنامج خليفة لتمكين الطلاب، ود. راضي محسن الزبيدي، مدير مركز التعليم المستمر والتطوير المهني بجامعة الشارقة.