كنت لا أطفيء الموقد
كي لا تنبت الشجرة من جديد
ولا افتح شبابيك الضوء
كي لا تشير إليّ ثمارها

كنت لا ألامس يدي 
ولا امسد بصماتي
كي لا اوقظ الفتنة
والسوار الذي يربط العظم بالأرض
لم يكو سوى قطعة جليد

كان هذا كله قبلك
قبل الصيف قبل الدراق
وقبل أشياء كثيرة.