أعلنت اللجنة الوطنية للانتخابات عن اتخاذها خطوة جديدة لتسهيل إجراءات الترشح على أعضاء الهيئات الانتخابية ممن توافرت لديهم شروط الترشح، حيث قررت اللجنة السماح لعضو الهيئة الانتخابية الراغب بالترشح لعضوية المجلس الوطني الاتحادي في توكيل من ينوب عنه في تقديم طلب ترشحه إلى لجنة الإمارة التي ينتمي إليها.

 

وتسمح هذه الخطوة لطالبي الترشح لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015 بتوكيل غيرهم في تقديم طلبات ترشحهم في مراكز تسجيل المرشحين شريطة إبراز توكيل خاص لوكيل المرشح وموثق من كاتب العدل.

 

وحول اعتماد هذه الخطوة الجديدة في عملية تسجيل المرشحين أوضح سعادة طارق هلال لوتاه، وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي، رئيس لجنة إدارة الانتخابات، أن اللجنة قد رأت في جواز التوكيل في الترشح خطوة إجرائية ذات إيجابية كبيرة هدفها التيسير على أعضاء الهيئات الانتخابية، وكذلك في إطار جملة من الإجراءات التي تتخذها اللجنة الوطنية للانتخابات بشكل دائم بغية تشجيع أعضاء الهيئات الانتخابية على المشاركة بإيجابية وفاعلية في انتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015، سواء كانوا ناخبين أو مرشحين.

 

 

ووفقاً للجدول الزمني الذي أعلنت عنه اللجنة في وقت سابق سيكون بإمكان أعضاء الهيئات الانتخابية ممن تنطبق عليهم شروط الترشح الواردة في التعليمات التنفيذية ولديهم الرغبة في خوض العملية الانتخابية كمرشحين التسجيل خلال الأيام ما بين 16 – 20 أغسطس وذلك في مراكز التسجيل التي ستعلن عنها اللجنة لاحقاً.